الدليل الشامل لفهم ألعاب المغامرة

Share

اعتمد الإنسان على ألعاب الذكاء والترفيه بالشكل الذي يتناسب مع طبيعة الحياة في كُل عصر. يتسم عصرنا الحالي بالتكنولوجيا وشيء من التعقيد والذكاء الاصطناعي وبالتالي اتسم الاحتياج للترفيه بالتنوع والمُغامرة. لمدة دامت أكثر من أربعون عاماً، كانت ولازالت ألعاب المغامرات والألغاز والتشويق والإثارة الأكثر إقبالاً وشُهرة. أثبتت الدراسات الحديثة أن ألعاب التشويق والإثارة تولد نفس المُتعة والسعادة التي تقوم الأفلام والقصص المصورة بتوليدها. لذلك، إذا أردت أن تحصل على نفس المُتعة والإثارة واستخدام ذكاءك في حل الألغاز والدخول في مُغامرة تأخذ فيها أنت زمام الأمور، فأنت في المكان المناسب تماماً.

وصف ألعاب المغامرة

ظهرت ألعاب المغامرة أو كما تُعرف في بعض الأحيان باسم ألعاب القصص عام 1976. وقد أقبل عليها الكثير من الأشخاص من مُختلف الأعمار والأجناس وذلك لما تُقدمه هذه الألعاب من مميزات ترفيهية وعقلية غير مسبوقة. فأنت لا تقوم فقط بحل لغز، على العكس أنت تقوم باكتشاف اللغز والدخول في عالم آخر تماماً كالعالم الذي تدخله وأنت تشاهد فيلم مشوق أو قصة خيالية. مع ألعاب المغامرة ستجد أنه يُمكنك أنت تكون البطل Ray McCoy في مهمة لتعقب النسخ الحية في لعبة Blade Runner، أو ستكون البطل الذي يطوف مدينة الموتى المكسيكية لمدة سنوات تماماً مثل فيلم Noir Grim Fandango. يُمكنك أيضاً أن تطوف العالم سفراً وبحثاً عن الكنز المفقود كما البطل في لعبة Broken.

تعددت المصطلحات والمفاهيم التي توصف هذا النوع من الألعاب. حيث يقول بعضهم “ألعاب المغامرة” لأنه غاص في مغامرة الألعاب وعاش في حكايات كُل لعبة منهم مثل Uncharted و Prince of Persia. وبعضهم يقول “ألعاب الرسوم” وذلك لما تحتويه هذه الألعاب من جرافيك وصورة مرئية عالية الجودة ورسوم متحركة مثل Mario أو LittleBigPlanet. بينما يقول أخرون “ألعاب الألغاز” وذلك لما تُقدمه هذه الألعاب من أفكار واستراتيجيات وتحُركات عليك بحلها واتخاذ القرارات العقلية فيها لتتمكن من الخروج منتصراً مثل Bejeweled أو Tetris. ليس هذا فقط، بل توجد الألعاب التي تعتمد على الشكل الكلاسيكي من الألعاب من تخفي وقتل وعنف مثل The Longest Journey وHeavy Rain وQuick Time. على الناحية الأخرى توجد ألعاب بعيدة تماماً عن الأشكال المُتعارف عليها، حيث ستجد نفسك تعتمد على قوانين الفيزياء لحل لغز لعبة Where’s Waldo؟

 تستهدف بعض الألعاب أهداف أخرى بخلاف القتال والركض والحرب وحل الألغاز، بل تستهدف الاسترخاء التام والبعد الجزئي عن الخطر والإثارة مثل Scribblenauts و Braid و Limbo. ليس هذا فقط، بل تُعرضك ألعاب أخرى للعب أدوار لم يسبق لها لعبها على الإطلاق مثل لعبة The Last Express التي ستقوم فيها بدور المحامي المستميت للدفاع عن الضحية.

 وبالتالي أصبحت ألعاب المغامرة –أو أياً كان ما سيُطلق عليها- ألعاب لا حصر لمحتواها وأهدافها، ألعاب مُتنوعة ومُختلفة. يبقى الشيء الأساسي المشترك هو المُتعة غير المسبوقة.

سمات ألعاب المغامرة

توجد العديد والعديد من ألعاب المغامرة وقد تجد نفسك حائراً وسط هذا الكم الضخم من الألعاب. لذلك، نساعدك في هذا الجزء في وضع معيار بسيط يحتوي على سمات هذا النوع من الألعاب. بمعرفتك لسمات هذه الألعاب، ستتمكن من معرفة نوع أو فئة اللعبة التي تود الانضمام إلى مغامرتها على الفور. تستطيع أن تجد أهم سمات ألعاب المغامرة موضحة في النقاط التالية:

  • القصة المُحكمة 

تُعتبر القصة من أكثر أنواع الألعاب انتشاراً وأقدمها. حيث تتميز هذه الفئة باعتماد اللعبة على وجود قصة مُعينة، تدخل فيها أنت بصفتك أحد أبطالها، في بعض الألعاب يُمكن أن تكون أنت البطل الوحيد. غالباً ما تتشابه هذه القصة مع الروايات البوليسية أو الأفلام التي تتحدث عن الجاسوسية والمؤامرات. تدخل في عالم القصة وتعيش مُلابستها التفصيلية وعليك الخروج من القصة مُحققاً الهدف مثل لعبة Gabriel Knight.

  • الاستكشاف

تتميز ألعاب المغامرة مثل GO NORTH أو Samorost 2 باكتشاف الأماكن والمخارج والمداخل لكي تستطيع حل اللغز والانتقال إلى مستويات أعلى. يتميز هذا النوع من الألعاب بأنك أنت الشخص الذي تُحرك مجريات الأحداث من حولك، حيث يضم هذا النوع عادةً شخص واحد فقط وهو أنت.

  • الترفيه والمرح

تضم هذه الفئة الألعاب التي تتسم بروح المرح والكوميديا. حيث كما ذكرنا من قبل، لا تعتمد ألعاب المغامرة فقط على التشويق والقتل والعنف، بل توجد بعض الألعاب التي تسعى لتحقيق الاسترخاء. يُمكن للألعاب الكوميدية والخيالية مثل Day of Tentacle أن توفر لك استرخاء شديد وذلك بسبب تعرضك أنت وأصدقاءك الثلاثة في اللعبة لمواقف كوميدية أثناء سفركم عبر الزمن من خلال مرحاض محمول.

  • القرارات السريعة

يتطلب هذا النوع من الألعاب المهارة ودقة المُلاحظة واتخاذ القرار في اللحظة المناسبة لحل اللغز. تنقسم هذه الفئة إلى عدة فئات مُتنوعة فرعية. تضم بعض ألعاب الألغاز ألغاز العناصر والتي تهدف إلى استخدام عنصر واحد أو عدة عناصر. بينما تستهدف ألعاب الحوار حل اللغز من خلال التفاعل والتعامل مع شخصيات وأبطال اللعبة الأخرين مثل Secret of Monkey Island. على الناحية الأخرى، تهدف ألعاب المنطق إلى استخدام المنطق الواقعي أو الخيالي في تحليل المشكلة والوصول إلى حلول قاطعة مثل Drawn: The Painted Tower. تتسم هذه الألعاب بالسردية والتفاعل الشامل والكامل مع أطراف أخرى وهو ما سنراه بوضوح في لعبة Sam & Max و King’s Quest.

  • المهارات المُتعددة

قد لا يطرأ هذه السمة على بال الجميع عندما يتعلق الأمر بألعاب المغامرات، على الرغم من أنها السمة الأكر منطقية. تقدم لك ألعاب الألغاز والمغامرة فرص لاكتساب واستغلال واكتشاف العديد من المهارات. يُمكنك تعلم مهارة القفز من خلال لعبة Stacking، بينما يُمكنك استغلال معرفتك الموسيقية من خلال لعبة Loom. 

القرار لك

تُعتبر تجربة ألعاب المغامرة من أمتع التجارب التي قد تعيشها في حياتك بدون أن تتكلف وقت أو مجهود. ستتمكن من الدخول إلى عوالم والخروج من عوالم والتعرف على شخصيات جديدة وتوسيع مدراك معارفك وقدرتك التحليلية وأيضاً الغوص في أدوار لم يسبق لك لعبها من قبل. توجد العديد من الألعاب التي تستطيع أن تقدم لك من الترفيه والمتعة والاستكشاف والإثارة والمهارات ما يكفي ليجعلك ترقص فرحاً.

احصل على فرصة لتكتشف نفسك أكثر مع ألعاب المغامرة.